Arabisk

.

جاهزون لبداية آمنة لمدارس الصغار:

يوم الاثنين الموافق 27 نيسان نرحب من قلوبنا بتلاميذ الصف 1- 4 في مدارس كل من

.Klepp و Time  وو Gjesdal

هنا سيلتقون بموظفين  يتطلعون لرؤية الجميع مرة أخرى و جاهزين بشكل جيد.

" المدارس ستفتح تدريجيا. التلاميذ و العاملين في المدارس قد حصلوا على معلومات جيدة و معارف وتوجيهات عن الرعاية التي من المهم الاخذ بها للحصول على حماية جيدة ضد العدوى في المدارس. ارسال الاطفال الى المدارس هو آمن و كذلك من الآمن ذهاب العاملين في المدارس الى العمل" هذا ما يقوله يان هارالد فورسمو مدير قسم المدارس في بلدية كليب

).Klepp(

في المدارس سيتم التركيزبشكل خاص على :

 

1- غسل اليدين و تعليم التلاميذ عادات جيدة في غسل اليدين

وجود نظافة جيدة.  

3- غسل الادوات بشكل مستمر على سبيل المثال اللوح الالكتروني ( الايباد).

4- البقاء في الخارج بشكل اكبر مع التلاميذ في   .SFOالمدرسية و في اوقات الاسفو    الحصص

5- سيتم التدريس ضمن مجموعات صغيرة.

6- المحافظة على المسافة بين بعضهم البعض.

يقول تروند ايجل سوندا مدير قسم المدارس في بلدية (هو):

  " نحن نتطلع لمساعدة التلاميذ. اليوم المدرسي سيكون مختلفا نوعا ما. غي

أن جميع العاملين في المدرسة سيقومون بمتابعة التلاميذ ليكونوا على احسن ما يرام.

تعمل المدارس بشكل وثيق مع رؤساء الاطباء في البلديات فيما يتعلق باعادة فتح المدارس.

تقول جارد سيجني سولبرغ توملاند رئيسة الاطباء في بلدية ( هو) بأن :

  "الدراسات الجديدة في دول الشمال تظهر بأن الأطفال يصابون بالعدوى           

بدرجة أقل بكثير من البالغين. آيسلندا اختبرت عينة كبيرة من السكان و لم يثبت وجود أي حالة بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 0 حتى 9 سنوات.  على المستوى العالمي لم يتم الابلاغ عن حالات تفشي العدوى بين الاطفال في رياض الاطفال أو المدارس ولا حتى في البلدان التي بقيت فيها رياض الاطفال و المدارس مفتوحة.

المدارس هي مكان جيد ليكتسب الاطفال المعارف والمساعدة لاتباع توصيات النظافة. من المهم أن يساعد الاهالي المدارس في اتباع التدابير الجيدة الموجودة الآن.

تقول باميلا سودمان مديرة قسم المدارس في بلدية تيما بأن " التوجيهات الوطنية جيدة و ملموسة. ستكون المدرسة بشكل كبير في الهواء الطلق و المدارس لديها خطط جيدة. سيحصل التلاميذ على عروض جيدة بالرغم من ان اليوم الدراسي لن يكون تماما كما اعتدنا عليه.

تقول هيلدا سييرا مديرة قسم المدارس في بلدية يسدال: " سيتم مساعدة الاطفال في الهواء الطلق وسيتم الطلب من الاباء بعدم الدخول الى داخل مبنى المدرسة.  يجب على الاباء و الاطفال الذين يشعرون بالمرض عدم الحضور للمدرسة.

معلومات اكثر عن فتح المدارس و الدوام المدرسي ستأتي مباشرة من كل مدرسة.